ليبيا : مسابقة للقصص المصورة من أجل تعزيز الحقوق والتعايش السلمي

الترشيح مفتوح إلى غاية 7 سبتمبر 2018

أطلق مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان باب الترشيح لمسابقة تهدف “إلى تمكين الفنانين الشباب الليبيين من إنتاج خمس قصص مصوّرة ساخرة، حول تعزيز حقوق الإنسان والتعايش السلمي في ليبيا”.

وأشار مركز القاهرة  في بلاغ الإعلان  عن المسابقة  ”بأنّ الفن والثقافة يحاربان الجهل والإنكار للمشاكل المجتمعية، معتبرا “أنّ حملات التوعية الوطنية وسيلة أساسية لمحاربة الانتهاكات وحماية الضحايا وذويهم، إلى جانب توعية الجمهور الأوسع بها ومنع تكرارها مرة أخرى”.

وسيستفيد المرشحون الفائزون في المسابقة من تدريب مع “مخبر 619” برعاية مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان و“جمعيّة الشارع فن”  وذلك من 19 إلى 21 سبتمبر في تونس، إضافة لمتابعة تقنية للعمل الفني للمشروع من قبل متخصصين في تصميم القصص المصورة، فيما سيتم إنتاج كتاب يتم توزيعه في تونس وليبيا وبلجيكا وفرنسا ويشمل جميع القصص المنتقاة من قبل لجنة التنظيم.

وستتناول القصص حسب المركز مواضع لها علاقة بظروف الاحتجاز، والمهاجرين، وحقوق المرأة، والمواطنة والمصالحة، والحقوق المدنية والسياسية في سياق الاستفتاء والانتخابات.

وتعاني ليبيا منذ عدة سنوات من غياب مؤسسات الدولة و صراعات مسلحة طاحنة تمزقها، حيث لاتزال السلطات الرسمية و الفعلية  في الشرق والغرب تمتنع عن تنفيذ الحلول السياسية المختلفة.

وأكد مركز القاهرة لحقوق الإنسان أن الثقافة والفن أدوات فعالة تعمل على توعية الجمهور لكونها قادرة علي تصوير ما تعرض له الضحايا من انتهاكات ونقله للمجتمع بأسره، مما يسمح برفع الوعي المجتمعي حول أسباب شلل الإنتقال الديمقراطي وكيفية التغلب عليها.

للمزيد من المعلومات : مسابقة قصص مصورة لحقوق الانسان بليبيا

إستمارة  التسجيل  : مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان