Defender Center for Human Rights

مدافع ومنظمة العفو الدولية يتبحثان سبل التعاون من أجل إحترام حقوق الإنسان في ليبيا

استقبل مركز مدافع لحقوق الانسان في التاسع من مارس2017 بمقره بتونس العاصمة مسؤولة المكتب الليبي بمنظمة العفو الدولية  السيدة مروى محمد، التي تركز نشاطها على سجناء الرأي الذين تم محاسبتهم لأسباب متعلقة بمعتقداتهم أو لونهم أو ِعرقهم أو لغتهم أو دينهم،  وذلك عن طريق تحقيق معايير عادلة لمحاكمة جميع السجناء والمعتقلين السياسيين على وجه الخصوص ومنهم أو من تم سجنهم دون محاكمة أو اتهام في الأصل.

وجرى مركز مدافع اجتماعا مع ممثلة المنظمة التي أوضح فيها أهمية وجود فكرة وجود المركز كنقطة اتصال لكل المدافعين والنشطاء والعاملين في مجال حقوق  الإنسان ودعمهم وتطوير عملهم عن طريق دورات تدريبية و توعوية، وربطهم بمنظمات دولية تكون قادرة على مساعدتهم وتلبية احتياجاتهم.

وأبدت المتحدة مروي محمد اهتمامها بالشأن الليبي وبشان قضايا اللاجئين والمدافعين وتوثيق الإنتهاكات. ومدى امكانية التعاون وفتح سبل التواصل وتبادل المعلومات بين منظمة العفو الدولية ومركز مدافع وتعزيز علاقة العمل والشراكة  بين الطرفين.

ويشار إلى أن منظمة العفو الدولية شارك بحضوره في اجتماع شبكة المنصة في شهر مايو والتعرف على المجموعة الليبية المكونة من 16 جمعية حقوقية ونسائية  والتي أطلق عليها ”المنصة” .

Print Friendly, PDF & Email