Defender Center for Human Rights

مركز مدافع يصدر أول أبحاثه حول الفئات المهمشة في ليبيا

دراسة : مركز مدافع يصدر أول أبحاثه حول الفئات المهمشة في ليبيا

مركز مدافع ينشر باكورة إنتاجه البحثي عن الفئات المهمشة في ليبيا

تعد قضية الفئات المهمشة من أبرز القضايا وأكثرها خطورة؛ نظرًا لتداخل العديد من العوامل الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية والسياسية والأمنية في تحديد معالم التمييز الذي تقاسيه تلك الفئات في العديد من البلدان، سواء النامية أو المتقدمة. ولذلك فهي تعتبر مشكلة عالمية تطورت إلى ظاهرة تفرض نفسها وتستقطب اهتمام المعنيين بالتنمية البشرية وحقوق الإنسان.

والفئات المهمشة عبارة عن مجموعات مختلفة داخل ثقافة معينة أو سياق محدد تكون عرضة لخطر التمييز؛ بسبب تفاعل خصائص أو أسس شخصية مختلفة، مثل الجنس أو النوع أو العمر أو العرق أو الدين أو المعتقد أو الحالة الصحية أو الإعاقة أو التوجه الجنسي أو الهوية الجنسانية أو التعليم أو الدخل أو العيش في مواقع جغرافية مختلفة.[1]وتعاني الفئات المهمشة  من إهمال مؤسسات الدولة وضعف الحماية التشريعية، فضلا عن تجاهل قطاعات واسعة من المجتمع لمعاناتهم…

 

إن مركز مدافع على قناعة تامة بأن الفئات المهمشة في ليبيا متنوعة، ويصعب تغطية أزماتها المختلفة في دراسة متكاملة وافية؛ ولهذا رأينا التركيز على بعض الفئات الأكثر ضعفا وهشاشة والأشد عرضة للخطر.

في هذه السياق، ونظرا لاهتمام مركز مدافع لحقوق الإنسان بنشر الدراسات القانونية والحقوقية التي تعمل على تحليل وضع حقوق الإنسان في ليبيا؛ فقد اعتزم المركز إصدار أول دراساته البحثية عن الفئات المهمشة     (عنصر الحماية في التنظيمات القانونية للهجرة غير الشرعية) للباحثة الدكتورة رجاء بوهادي

.  وتهدف الدراسة المنشورة  إلى تشخيص حالة هذه الفئة  التشريعية والقانونية التي تواجهها، وتعزيز آليات حمايتها، مع التركيز على تحليل ومراجعة النصوص التشريعية بالمقارنة مع المعايير الدولية، وصولا لاقتراح توصيات عملية فعالة قادرة على تحسين البيئة التشريعية والمجتمعية من أجل تعزيز حقوق الإنسان..

وبعد ان تم نشر المركز اليوم الورقة البحثية الأولى المذكورة أعلاه حول أوضاع المهاجرين وطالبي اللجوء.سيتولى المركز لاحقا  إصدار ونشر ثلاثة أوراق بحثية جديدة  تمهيدا لنشرها وطبعها بشكل مجمع والتي ستصدر وتنشر في كتاب واحد بحلول نهاية العام يتضمن الأوراق البحثية الثلاثة ، وذلك تحت عنوان (دراسات عن الفئات المهمشة في ليبيا). جدير بالذكر أنه ستتم ترجمة ونشر الأوراق البحثية لاحقا باللغة الإنجليزية ويتضمن الكتاب القادم الأوراق البحثية  التالية :

    (الحماية القانونية لذوي الإعاقة بين الوطنية والدولية) للباحثة الدكتورة دكتورة جازية شعيتير.

    (أزمة الاطفال في ليبيا: فوضى تشريعية وانتهاكات جسيمة دون محاسبة) للباحث الأستاذ رجب سعد.

    (أنماط واتجاهات انتهاكات حقوق المرأة في ليبيا: ومعالم حركة التشريعات والسياسات ذات الصلة) للباحثة الأستاذة الزهراء لنقي.                            

للاطلاع على الدراسة رجاء الضغط هنا

عنصر الحماية في التنظيمات القانونية للهجرة غير الشرعية

.